I'rab Surat Al-'Alaq Lengkap


Assalamualaikum sahabat pecinta bahasa Arab kali ini Admin akan membagikan i'rob surat al alaq dari ayat 1-19, mudah-mudahan irob surat al alaq yang dimulai dengan kalimat iqro bismirobbikalladzi kholaq ini dapat menambah penguasaan bahasa Arab kita khususnya dalam bidang ilmu nahwu.

Berikut di bawah ini irab surah al alaq lengkap:

اقرأ باسم ربّك الذي خلق (1)
اقرأ         : فعل أمر مبنيّ على السكون، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت، والجملة لا محل لها من الإعراب ابتدائية.
باسم       : الباء حرف جرّ، و(اسم) مجرور بالباء وعلامة جرّه الكسرة، والجار والمجرور متعلّق بمحذوف حال من فاعل (اقرأ)، وهو مضاف.
ربك        : (رب) مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة، وهو مضاف، والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر مضاف إليه.
الذي       : اسـم موصـول مبنـي على السكـون في محـل جـر صفـة لــــ (ربّـك).
خلق       : فعل ماض مبني على الفتح، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، والجملة لا محل لها من الإعراب صلّة الموصول.


خلق الإنسان من علق (2)
خلق       : فعل ماض مبني على الفتح تأكيد للفعل الأوّل من قبيل تأكيد الصلة وحدها، أو بدل منه، أو تفسير له عن طريق ذكر المفعول به (الإنسان)، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
الإنسان    : مفعــول بـه منصـوب وعلامـة نصبـه الفتحـة.
من         : حرف جر مبني على السكون.
علق        : اسم مجرور بـــ (من) وعلامة جره الكسرة، والجار والمجرور متعلق بالفعل (خلق).


اقرأ وربّك الأكرم (3)
اقرأ         : فعل أمر مبني على السكون، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت والجملة من الفعل والفاعل لا محل لها من الإعراب استئنافية، أو توكيد القراءة المأمور بها في بداية السورة الكريمة.
وربك      : الواو للحال حرف مبني على الفتح، و(رب) مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة، وهو مضاف، والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر مضاف إليه.
الأكرم     : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة، والجملة من المبتدأ والخبر في محل نصب حال، أي امْضِ في القراءة، وربك الأكرم، يقدرك ولا يخذلك.


الذي علّم باقلم (4)
الذي       : اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر ثان للمبتدأ (ربك)، أو صفة لــــ (الأكرم)، أو خبر لمبتدأ محذوف، أي هو الذي، والجملة من المبتدأ والخبر لا محل لها من الإعراب استئناف بياني.
علّم        : فعل ماض مبني على الفتح، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، والجملة لا محل لها من الإعراب صلة الموصول.
بالقلم      : الباء حرف جرّ والقلم اسم مجرور بالباء والجار والمجرور متعلّق بالفعل علّم.


علّم الإنسان ما لم يعلم (5)
علّم        : فعل ماض مبنيّ على الفتح، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، والجملة لا محلّ لها من الإعراب بدل من جملة (علّم) الأولى.
الإنسان    : مفعـول بـه أولّ منصـوب وعـلامـة نصبـه الفتحـة.
ما          : اسم موصول بمعنى الذي مبني على السكون في محلّ نصب مفعول ثان.
لم          : حـرف نفـي وجـزم وقلـب مبنـي علـى السـكـون.
يعلم        : فعل مضارع مجزوم بــــ (لم) وعلامة جزمه السكون، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، والجملة من الفعل والفاعل لا محل لها من الإعراب صلة الموصول، أي علّمه بالقلم من الأمور ما لم يعلم منها، ولم يخطر بباله.


كلّا إنّ الإنسان ليطغى (6)
كلّا        : حرف مبني على السكون، وهو ردع لمن كفر بنعمة الله تعالى، وزجر له عن طغيانه، وإن لم يذكر لدلالة الكلام عليه، أو (كلا) حرف بمعنى (حقا)، لأن ما قبلها ليس فيه ردعٌ.
إنّ          : حرف توكيد ونصب مبني على الفتح.
الإنسان    : اسم (إنّ) منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
ليطغى      : اللام المزحلقة حرف مبني على الفتح، و(يطغى) فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمّة المقدّرة للتعذر، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، والجملة في محل رفع خبر (إن)، والجملة من (إن) واسمها وخبرها لا محل لها من الإعراب استئنافية. يقال: طَغَى طغيا وطُغْيَانًا، أي جاوز الحدّ. والمعنى: إنّ الإنسان ليجاوز الحدّ، ويستكبر على ربّه.


أن رّءاه استغنى (7)
أن          : حرف مصدري ونصب مبني على السكون
رآه         : (رأى) فعل ماض مبني على الفتح المقدر للتعذر، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على (الإنسان)، والجملة لا محلّ لها من الإعراب صلة الموصول الحرفي (أن)، و(أن) والفعل في تأويل مصدر في محل جر بلام مقدّرة، والجار والمجرور متعلّق بالفعل (يطغى)، أي يطغى الإنسانُ لرؤية نفسه ذا غنى وثروة وجاه وقوة، والهاء في (رآه) ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به أوّل، وهي عائدة على الإنسان، أي رأى نفسَه.
استغنى     : فعل ماض مبني على الفتح المقدّر للتعذر، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، والجملة في محلّ نصب مفعول ثان للفعل (رأى).


إنّ إلى ربّك الرّجعى (8)
إنّ          : حرف توكيد ونصب مبني على الفتح.
إلى         : حرف جرّ مبني على السّكون.
ربّك        : (ربّ) اسم مجرور بــــ (إلى) وعلامة جرّه الكسرة، والجار والمجرور متعلّق بمحذوف خبر مقدّم (إن)، و(رب) مضاف، والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جرّ مضاف إليه.
الرّجعى     : اسم (إنّ) مؤخّر منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدّرة للتعذر، والجملة من (إنّ) واسمها وخبرها لا محلّ لها من الإعراب استئنافيّة.


أرءيت الذّي ينهى (9)
أرأيت      : الهمزة للاستفهام الإنكاري التعجبي حرف مبني على الفتح، و(رأيت) فعل ماض مبني على السكون، والتاء ضمير متصل مبني على الفتح في محلّ رفع فاعل، والجملة لا محلّ لها من الإعراب استئنافيّة.
الذي       : اسم موصول مبني على السكون في محل نصب مفعول به أول للفعل في (رأيت)، وهو بمعنى (أخْبِرْنِي) الذي يتعدّى إلى مفعولين، والمفعول الثاني محذوف، يُستدَل عليه من قوله تعالى: (ألم يعلم بأنّ الله يرى) في الآية الكريمة الرابعة عشرة.
ينهى       : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمّة المقدّرة للتعذر، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، والجملة من لا محلّ لها من الإعراب صلة الموصول.


عبدا إذا صلّى (10)
عبدا       : مفعول به للفعل (ينهى) منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
إذا         : ظرف زمان مجرد من معنى الشرط مبني على السكون في محلّ نصب متعلّق بالفعل (ينهى)، وهو مضاف.
صلّى       : فعل ماض مبني على الفتح المقدّر للتعذر، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، والجملة في محلّ جرّ مضاف إليه.


أرءيت إن كان على الهدى (11)
أرأيت      : الهمزة للاستفهام الإنكاري التعجبي حرف مبني على الفتح، و(رأيت) فعل ماض مبني على السكون، والتاء ضمير متصل مبني على الفتح في محلّ رفع فاعل، والجملة استئنافية، والمخاطب سيّدنا محمد ص.م.، والمفعولان محذوفان، وقد دلّ على المفعول الأوّل (الذي ينهى)، وعلى الثاني (ألم يعلم بأنّ الله يرى).
إِنْ          : حرف شرط مبني على السكون.
كان        : فعل ماض ناقص مبني على الفتح في محلّ جزم فعل الشرط، واسم (كان) ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على العبد المنهِيّ إذا صلّى، وهو سيدنا محمد ص.م..
على        : حرف جرّ مبني على السكون.
الهدى     : اسم مجرور بــــ (على) وعلامة جرّه الكسرة، والجار والمجرور متعلّق بمحذوف خبر (كان).
وجواب الشرط محذوف يُستدَل عليه من السياق الكريم، والتقدير: إن كان على الهدى ألم يعلم بأن الله يرى.


أو أمر بالتقوى (12)
أو          : حرف عطف يدل على التقسيم مبني على السكون.
أمر         : فعل ماض مبني على الفتح، وهو معطوف على (كان)، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على الرسول ص.م..
بالتقوى    : الباء حرف جر مبني على الكسر، و(التقوى) اسم مجرور بالباء وعلامة جرّه الكسرة المقدّرة للتعذر، والجار والمجرور متعلق بالفعل (أمر)، أي أمر بالإخلاص والتوحيد والعمل الصالح الذي تُتقى به النارُ.


أرءيت إن كذّب وتولّى (13)
أرأيت      : الهمزة للاستفهام الإنكاري التعجبي، و(رأيت) فعل ماض مبني على السكون والتاء ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل، والجملة استئنافية، والمفعول الأول محذوف دلّ عليه (الذي ينهى)، والمفعول الثاني سيأتي وهو (ألم يعلم).
إِنْ          : حرف شرط مبني على السكون.
كذّب      : فعل ماض مبني على الفتح في محلّ جزم فعل الشرط، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على أبي جهل، أي كذّب أبو جهل النبيّ ص.م..
وتولى      : الواو عاطفة، و(تولى) فعل ماض مبني على الفتح المقدّر للتعذر، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على أبي جهل أيضا، أي وتولى عن الإيمان. وجواب الشرط محذوف يُستدَل عليه من (ألم يعلم).


ألم يعلم بأنّ الله يرى (14)
أَلَمْ         : الهمزة للاستفهام التوبيخي التقريري حرف مبني على الفتح، و(لم) حرف نفي وجزم وقلب مبني على السكون.
يعلم        : فعل مضارع مجزوم بــــ (لم) وعلامة جزمه السكون، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على أبي جهل، والجملة من الفعل والفاعل في محلّ نصب مفعول به ثان لــــ (رأيت) الثالث كما أشرنا في الإعراب.
بأنّ         : الباء زائدة حرف مبني على الكسر، و(أن) حرف توكيد ونصب مبني على الفتح.
الله         : لفـظ الجـلالـة اسـم (أنّ) منـصـوب وعـلامـة نصبـه الفـتحـة.
يرى        : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمّة المقدّرة للتعذر، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على العلي القدير، والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر (أنّ)، و(أنّ) واسمها وخبرها في تأويل مصدر في محلّ نصب مفعول به للفعل (يعلم).


كلّا لئن لّم ينته لنسفعا بالنّاصية (15)
كلا        : حرف ردع وزجر لأبي جهل، وخسوء له، عن نهْيه عن عبادة الله تعالى، وأمره بعبادة اللات.
لئن         : اللام موطئة للقسم حرف مبني على الفتح، و(إن) حرف شرط.
لم          : حـرف نـفـي وجـزم وقـلـب مبنـي عـلـى السكـون.
ينته         : فعـل مضـارع مجـزوم بــــ (لـم) وعلامـة جـزمـه حـذف حـرف العـلّـة، وهـو فعـل الشـرط، والفـاعـل ضميـر مستـتـر جـوازا تقـديـره هـو.
لنسفعا     : اللام واقعة في جواب القسم، و(نفسع) فعل مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الخفيفة التي قلبت ألفا (=لنسفَعَنْ) حرف مبني على السكون، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره نحن، والجملة لا محلّ لها من الإعراب جواب القسم، وقد سَدَّتْ مَسَد جواب الشرط، لأن هناك قاعدة نحويّة تقول:
إذا اجتمع القسم والشرط، كان الجواب للأول منهما، وجملة أسلوب القسم لا محلّ لها من الإعراب استئنافية.
بالناصية    : الباء حرف جرّ مبني على الكسر، و(الناصية) اسم مجرور بالباء وعلامة جرّه الكسرة، والجار والمجرور متعلّق بــــ (نسفع).


ناصية كاذبة خاطئة (16)
ناصية      : بـدل مـن (النـاصيـة) مجـرور وعـلامـة جـرّه الكسـرة.
كاذبة      : صفة لــــ (ناصية) مجرورة وعلامة جرها الكسرة، لذلك جاز إبدال النكرة (ناصية) من المعرفة (الناصية).
خاطئة      : صفـة ثـانيـة لــــ (نـاصيـة) مجـرورة وعـلامـة جرهـا الكسـرة.


فليدع ناديه (17)
فليدع      : الفاء استئنافية، واللام لام الأمر من جوازم المضارع، و(يَدْعُ) فعل مضارع مجزوم بلام الأمر وعلامة جزمه حذف حرف العلّة، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو، يعود على الناهي أبي جهل، والجملة استئنافية.
ناديه       : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة، وهو مضاف، والهاء ضمير متصل مبني على الضمّ في محل جر مضاف إليه.


سندع الزّبانية (18)
سندع      : السين حرف استقبال مبني على الفتح، و(ندعُ) فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة للثقل على الواو المحذوفة (=ندعو)، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره نحن، والجملة من الفعل والفاعل لا محل لها من الإعراب تعليلية.
الزبانية     : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة.


كلّا لا تطعه واسجد واقترب (19)
كلا        : حرف مبني على السكون، وهو ردع وزجر لأبي جهل.
لا          : ناهية من جوازم المضارع حرف مبني على السكون.
تطعه       : (تطع) فعل مضارع مجزوم بــــ (لا) وعلامة جزمه السكون، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت، والخطاب للرسول ص.م. والجملة من الفعل والفاعل لا محل لها من الإعراب استئنافية، والهاء ضمير متصل مبني على الضّمّ في محلّ نصب مفعول به.
واسجد    : الواو حرف عطف مبني على الفتح، و(اسجد) فعل أمر مبني على السكون، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت، والجملة معطوفة على (لا تطعه) لا محل لها من الإعراب.
واقترب    : الواو حرف عطف مبني على الفتح، و(اقترب) فعل أمر مبني على السكون، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت، والجملة معطوفة على (لا تطعه) لا محلّ لها من الإعراب.



Demikian, uraian mengenai i'rab surah al alaq semoga bermanfaat.

0 Response to "I'rab Surat Al-'Alaq Lengkap"

Post a Comment

Iklan Atas Artikel

Iklan Tengah Artikel 1

Iklan Tengah Artikel 2

Iklan Bawah Artikel